كثيرون من الطلبة لا يتمكّنون من مغادرة بلدانهم

أو لا يملكون تكاليف الإقامة في بلادٍ آخر ، وبعضهم يرغب بالدراسة في كندا إلّا أنّه يخشى جوّها البارد شتاءً 

ولأولئك جميعهم خُصّص هذا المقال ، فإنّك تملكُ فرصةً للقبول في جامعةٍ كنديّةٍ للتعليم عن بعد .

 

ورغم أنّ الدراسة عن بعد تم استحداثها منذ فترةٍ قريبة إلّا أنها سريعة النموّ والتطوّر 

ويقبل الكثيرون عليها خاصةً أن البرامج التعليميّة المتاحة عبر الانترنت تتوسّع بازدياد

وستصبح قريباً بحلول عام 2020 تحوي ما يقارب نصف إجمالي البرامج التعليمية التقليديّة.

 

من المهم لك أيضاً أن تعلم أنّ هناك تنوع كبير في خصائص البرامج الدراسية عبر الإنترنت

فبعضها يؤهل للحصول على شهادة، فيما الأخرى تقتصر على التثقيف الذاتي فحسب ولا تمنح أية شهادات

وبعضها يكون مطروحاً من قبل جامعات، وبعضها الآخر يطرح من قبل معاهد أو معاهد مهنية، أو شركات تعليمية.

وتتوفّر هذه البرامج بمستويات الدراسة الجامعية المختلفة 

كما أنها تمنح شهادات تغطي هذه المستويات من دبلومٍ وبكالوريوس

ودبلومٍ عاليّ وماجستير وحتى الدكتوراة ، ولا تختلف هذه الشهادات عن نظيراتها التقليدية سوى باختلاف الزمان والمكان

بل وإن كثيراً من المؤسسات بدأت بالاهتمام بالمزج بين التعليم التقليدي والتعليم عبر الانترنت.

 

كما توفر المؤسسات التعليمية الكندية عديداً من  البرامج التعليمية عبر الإنترنت في مجالات مختلفة وهامة مثل:

إدارة الأعمال

تكنولوجيا المعلومات

علم النفس والتربية والتعليم

علم الجريمة، الإعلام

العلوم الإنسانية

السياحة والفنادق.. وغيرها الكثير التي بإمكانك الإطلاع عليها عبر موقع المؤسة التي تبغي التقدم لبرنامجها.

 

وللدراسة عبر الانترنت مزايا عديدة جداً : منها مرونة الحصول على المعلومة من غرفة البيت بدل الاضطرار للسفر 

وتوفير مبالغ ماليّةٍ على صعيد الفرد والجامعة قد يستفاد منها في مجالاتٍ أخرى 

كما أنّ الحدّ من تلوث البيئة يعتبر إحدى هذا المزايا بكلّ تأكيد.

 

وبالجهة المقابلة فإن هناك للتعليم عن بعد عدّة تحدّيات على الطالب أن يواجهها بقوّة وصبر 

وتتطلّب منه قدراً وافراً من الاعتماد على ذاته وتدريب نفسه على الانضباط الذاتيّ 

كما أن عليه الإلمام بعدّة مهارات في الاتصال الالكترونيّ.

 

ومع ذلك ، فإن الكثير لا يلتفت لسلبيات التعليم عن بعد ولا لإيجابيّاته 

فإنه لا يملك سوى وسيلةٍ وحيدة للتعلّم وكان التعلّم عن طريق الانترنت هو هذه الوسيلة دون أن يضطر لمغادرة وطنه وأهله.

معلومات مهمة عن التعليم الجامعي في كندا