700مليون دولار للطاقة النظيفة في كندا خلال  5سنوات قادمة

المهاجر الإخباري:

إضافة إلى نية الحكومة الكندية دعم وتطوير مشاريع الطاقة النظيفة ب700 مليون دولار

خلال السنوات الخمس القادمة، فإنّها مستعدة أيضاً لتمويل خطّ للترامواي في مدينة كيبيك..

(تعتزم الحكومة الكنديّة استثمار مئات ملايين الدولارات لتمويل مشروع لإنشاء خط للترامواي

في مدينة كيبيك)، هذا ما قاله ريجيس لابوم، عمدة المدينة، الذي

نقل عن جاستان ترودو، رئيس الحكومة، دعم حكومته لهذا المشروع.

وذكر راديو كندا الدولي أنّ لابوم أطلق حملة مشاورات عامّة لاختيار وسيلة نقل جديدة

بعد أن تخلّت البلديّة عن مشروع “الخدمة السريعة بالباص” للتخفيف من زحمة السير في مدينة كيبيك.

ويتوقع عمدة كيبيك أن يحصل على تمويل الحكومة الكندية لمشروع الترامواي بنسبة 40%

مع أنّه يأمل بالحصول على كامل التمويل للمشروع علماً أنّه كان ركّز على ملفّ النقل العام كأولوية له

خلال الحملة الانتخابيّة التي سبقت الانتخابات البلديّة التي جرت في مقاطعة كيبيك في تشرين الثاني الماضي.

من جهة أخرى تنوي الحكومة الكندية تأمين 700 مليون دولار خلال السنوات الخمس المقبلة

لدعم وتطوير مشاريع الطاقة النظيفة، وسيتم تقديم المساعدة المالية للصناعة الكندية من خلال بنك تنمية الأعمال في كندا (BDC).

وذكر ميشال دنهام، رئيس البنك، أنه سيتم وضع أفضل مشاريع تخص الطاقة النظيفة في كندا

لمساعدة الشركات الواعدة في التغلب على العقبات المالية والنمو لتصبح رائدة في هذا القطاع.

بدورها وزارة الابتكار أكدت أن ذلك التطوير والدعم سيتيح لمؤسسة تنمية الأعمال مزيداً من الحرية

بمساعدة الشركات على توظيف الموظفين وتطوير منتجاتها والتنافس فى الأسواق الدولية.

الوزارة، بحسب إذاعة الشرق الأوسط في كندا، أكدت أن الاستثمارات في مجال النمو النظيف

والمناخ هي مصدر لخلق فرص العمل والتنمية الاقتصادية لكندا، ولحماية الكوكب لصالح الأطفال والأحفاد.

وسيتعين على المنتجين الذين سيستفيدون من هذا الاستثمار أن يستوفوا معايير اختبارات عديدة

بما في ذلك الجدوى التجارية لتكنولوجياتهم، وإمكانات النمو والالتزام بكفالة تطوره الكامل.

يشار إلى أنّه تمّ تخصيص 2,3 مليار دولار في استثمارات الطاقة النظيفة

وتأتي هذه المبادرة ضمن تدابير كانت مقررة في ميزانية عام 2017.