رفع الحد الأدنى للأجور في المقاطعة إلى 12 دولاراً في الساعة

المهاجر الإخباري :

رفعت وزارة العمل في حكومة كيبيك الحد الأدنى للأجور في المقاطعة من 11,25 دولاراً في الساعة حالياً

إلى 12 دولاراً في الساعة ابتداءً من الأول من شهر أيار المقبل،

فيما يواصل معدل البطالة في كيبيك تراجعه ليبلغ 4,9% الشهر الماضي.

وسيصبح الحد الأدنى للأجور في كيبيك الثالث من حيث الأهمية بين المقاطعات الكندية

بعد أونتاريو (14 دولاراً في الساعة) وألبرتا (13,60 دولاراً في الساعة)

وهذه الزيادة البالغة 0,75 دولار في الساعة تفوق ما اعتاد عليه الكيبيكيون

إذ تمّ رفع أجور الحد الأدنى بـ0,50 دولار في الساعة، أيار 2016

ومثلها في أيار 2017، و0,20 دولار في الساعة أيار 2015.

وتفيد التوقعات أن معدل الراتب في مقاطعة كيبيك سيبلغ 24,25 دولاراً في الساعة في السنة المالية 2018 – 2019.

أما الحد الأدنى لراتب الموظف الذي يتقاضى البقشيش

فسيرتفع من 9,80 دولارات في الساعة حالياً إلى 10,15 دولارات في الساعة ابتداءً من الأول من أيار المقبل.

وكان اتحاد نقابات مقاطعة كيبيك(FTQ)  الذي يضم أكثر من 600 ألف عضو

السبّاق في إطلاق حملة تطالب برفع الحد الأدنى للأجور في المقاطعة إلى 15 دولاراً في الساعة

وشهدت مونتريـال في تشرين الأول 2016 تظاهرة طالبت برفع الحد الأدنى للأجور..

ونقل راديو كندا عن دانييل بواييه، رئيس اتحاد نقابات مقاطعة كيبيك قوله:

(كان بإمكان الحكومة أن تفعل أفضل من ذلك في وقت تنعم فيه المقاطعة بالتوظيف الكامل).

بدوره الاتحاد الكندي للمؤسسة المستقلة

وجد أنّ “هذه الزيادة غير المتوقعة تعادل ضعفاً ونصف ضعف ما كان مقرراً لعام 2018”

بحسب مارتين هيبير، المتحدثة باسمه، التي رأت أن هذه الزيادة ستدفع الشركات الصغيرة والمتوسطة

إلى “التعويض في مكان آخر”، لاسيما في تأخير خطط التوظيف لديها أو في زيادة أسعار سلعها وخدماتها.