المهاجر الإخباري:

قدم أستاذ الفلسفة جان لابيرج استقالته من معهد مونتريـال القديمة في مقاطعة كيبيك من التدريس

في المعهد العالي بسبب تفاعلات نجمت عن قوله: (المثلية الجنسية تقرفني وتقززني)..

وبذلك وضع لابيرج حدا للتحقيق الداخلي الذي فتحته إدارة المعهد بحقّه بعد تنديد الطلاب بتصريحاته..

وطلب أستاذ الفلسفة السماح من الأشخاص الذين قد يكون أساء إليهم،

مع إصراره على عدم سحب تصريحاته المتعلقة بمعاداة الأشحاص المثليين حسبما نقلت هيئة الإذاعة الكندية.

الجدير ذكره أنّ لابيرج أدلى بتصريحات ضد المثليين خارج الصرح التعليمي وعلى صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك،

وهو معروف بدفاعه الشديد عن الكاثوليكية..

وكان لابيرج أكد يوم الجمعة الماضي أنه بعث برسالة إلى المعهد المونتريالي كرر فيها تصريحاته وبرّرها وأضاف قائلا:

إنني أسامحكم لأنكم قمتم بتعليقي عن العمل وإنه يجب علي أن أتوقف عن متابعة أكثر ما أحبّه في هذه الحياة وهو التعليم..

وعبّر لابيرج في حديث لهيئة الإذاعة الكندية عن أسفه لانعدام الانفتاح الذهني تجاهه من قبل المعهد مؤكدا حقه في ” التفلسف”..

يشار إلى أنّ لابيرج يدرس الفلسفة في معهد  Vieux_Montreal منذ 24 عاما،

وأصبح حالياً يبجث عن عمل في مجال الرعاية التلطيفية للأشخاص في مراحل عمرهم الأخيرة.

نقلا عن راديو كندا الدولي